أخبار عاجلة

وفد جامعة الجلالة في زيارة للزقازيق لبحث جهود الدمج والإتاحة لذوي الإعاقة - بوراق نيوز

وفد جامعة الجلالة في زيارة للزقازيق لبحث جهود الدمج والإتاحة لذوي الإعاقة - بوراق نيوز
وفد جامعة الجلالة في زيارة للزقازيق لبحث جهود الدمج والإتاحة لذوي الإعاقة - بوراق نيوز

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع بوراق نيوز نقدم لكم اليوم وفد جامعة الجلالة في زيارة للزقازيق لبحث جهود الدمج والإتاحة لذوي الإعاقة - بوراق نيوز

استقبل الدكتور خالد الدرندلي رئيس جامعة الزقازيق، اليوم السبت، وفدًا من جامعة الجلالة؛ لبحث سبل تفعيل كود الإتاحة في الحرم الجامعي لجامعة الجلالة، والاستفادة من خبرات جامعة الزقازيق فى هذا المجال.

 جاء ذلك بحضور الدكتور إيهاب الببلاوي نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ومستشار رئيس الجامعة لشئون الإعاقة، والدكتورة مروة عباس مدير مركز إدارة الجودة،

والدكتورة إيمان إبراهيم مدير مركز خدمة الطلبة ذوى الإعاقة، والدكتورة رشا مصطفى نائب مدير المركز.

وضم الوفد الدكتورة دينا عرابى مدير وحدة تكافؤ الفرص، والدكتورة عفاف العوفي عميد كلية الهندسة، والدكتور ماجد زاغو مدير برنامج التصميم المعمارى والعمارة الرقمية، والدكتور محمد عبد العزيز مدير برنامج علوم الذكاء الاصطناعي، وكلا من الدكتور مينا ميشيل، والدكتور حسين عصام ، والدكتور إيهاب ماهر بكلية العمارة، والمهندس أحمد سعيد بالإدارة الهندسية.

وأعرب الدكتور خالد الدرندلي عن سعادته خلال اللقاء بتعاون جامعة الزقازيق مع جامعة الجلالة لمساعدتهم في تطبيق كود الإتاحة، وتحقيق أقصى درجات الشمول، والإتاحة في مرافقهم الجامعية، والذى سيسهم في تعزيز المساواة وتكافؤ الفرص للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة وفقاً للمعايير العالمية.

 ولفت إلى أن الجامعة حرصت على دعم ورعاية الطلاب ذوي القدرات الخاصة ودمجهم داخل المجتمع الجامعي بالتزامن مع اهتمامها بالترقي في التقييمات والتصنيفات العالمية، مشيدًا بجهود الجامعة لتطوير وابتكار كافة الأفكار من أجل تحقيق أعلى سبل الاستفادة لتلك الفئة الهامة بالمجتمع.

وأشار الدكتور إيهاب الببلاوي، إلى اتباع الجامعة أحدث الأنظمة لتحقيق الراحة والتعلم السريع لتلك الفئة، مع وضع أنظمة تتلائم مع نوع الإعاقة سواء سمعية، أو بصرية، أو ذهنية أو حركية.

 وأوضح أنه يتم عمل مجهودات مكثفة بالقاعات الدراسية لدمج الطلاب بكافة الأنشطة وتأهيلهم للقراءة والكتابة.

وبخصوص المكفوفين، استطرد الببلاوي قائلاً: تم التعاون مع مؤسسة «عطاء» فى مشروع الاختبارات الإلكترونية، ليتم البدء بها، مما جعل تلك الفئة تشعر بالاستقلالية والتفوق الدراسي، كما أدى إلى تفادى مشكلة الاستعانة بالمبصر.

 وأضاف نائب رئيس جامعة الزقازيق، أن الجامعة حرصت على الإهتمام بذوي الإعاقة الحركية عبر تجهيز المسارات الأرضية المميزة بألوانها الموجودة بالكليات وخارجها، وتجهيز دورات المياة وفقاً للمواصفات العالمية، والتى تم تفعيلها بخمس كليات بالجامعة.

ولتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص، ذكر الببلاوي:  بأنه يتم حالياً إنشاء مركز لذوي الإعاقة بأنواعها المختلفة، يرتكز على تقديم الخدمات التعليمية والنفسية والتى تلازم الطالب مع بداية دخوله الجامعة وحتى تخرجه.

وأكد دعم رئيس الجامعة للمعاقين بكافة الأنشطة مما ساهم فى تحقيق السبق لجامعة الزقازيق.

وفي سياق متصل، أشاد وفد جامعة الجلالة بمجهودات  جامعة الزقازيق للإهتمام بذوي القدرات الفائقة، واقترح تحقيق التعاون البحثي بين الجامعتين لتطوير معايير الإتاحة، واستخدام الفراغات العامة لذوي الإعاقة. 

وعقب الزيارة، تفقد الوفد أماكن الإتاحة بالجامعة، وكلية العلوم ذوى الإعاقة والتأهيل ومركز الاستشارات والتدريب، ومركز الابتكار والإبداع بالكلية، والمعامل المتخصصة بالكلية والتى شملت (تنمية المهارات، والتكامل الحسي، وصعوبات التعلم، والعلاج بالفن، والإعاقة البصرية، ومعامل التخاطب).

يشار إلى أنه كان فى استقبال الوفد الدكتور حسام عوض القائم بأعمال عميد كلية علوم ذوى الاعاقة والتأهيل، والدكتور سعيد عبد الرحمن وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وأشرف مصطفى مدير عام الكلية.