أخبار عاجلة

مياه الشرب والنظافة أهم مطالب أهالي الدقهلية من المحافظ الجديد - بوراق نيوز

مياه الشرب والنظافة أهم مطالب أهالي الدقهلية من المحافظ الجديد - بوراق نيوز
مياه الشرب والنظافة أهم مطالب أهالي الدقهلية من المحافظ الجديد - بوراق نيوز

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع بوراق نيوز نقدم لكم اليوم مياه الشرب والنظافة أهم مطالب أهالي الدقهلية من المحافظ الجديد - بوراق نيوز

تواجه محافظة الدقهلية، تحديات عديدة، وهذه التحديات تستلزم تفكير مختلف ووجود شخصيات قادرة على التعامل مع هذه التحديات، لذلك تكتسب حركة تغييرات المحافظين أهمية كبرى لدى المواطن نتيجة لعدم رضا الكثير من المواطنين عن مستوى الأداء للأجهزة التنفيذية بالدقهلية .

وأكد مواطنى الدقهلية، أن التغيير ضروري وضخ دماء جديدة في الأجهزة التنفيذية ضرورة لمواجهة التحديات التي تمر بها الدولة، وكذلك لتحقيق طموحات المواطن في أي محافظة، وما يطالبون به في محافظتهم ومستوى معيشتهم،

واستعرض البعض، المطالب الخاصة  بإنعدام الخدمات وعلى رأسها  تهالك شبكات الصرف الصحى وضعف ضخ المياه من شبكات مياه الشرب بالإضافة إلى إنتشار الأسواق والمواقف العشوائية  وانتشار الفوضى بسبب غياب الدور الرقابى لرؤساء المدن إلى سوء حالة المستشفيات التى أصبحت وكرا للإهمال وتردي الخدمة الصحية بها ناهيك عن تدني مستوى النظافة وانتشار القمامة وتراكمها بشكل مخيف داخل الشوارع  وأمام المدارس ومراكز الشباب والمستشفيات والمبانى الحكومية حتى أصبحت مقالب قمامة مفتوحة .

وتسبب إنعدام وتهالك شبكات الصرف الصحى بمحافظة الدقهلية فى أن يعيش أهالى كثير من القرى بالمحافظة  مأساة إنسانية حيث تشهد انتشار برك المياه بسبب طفح مياه الصرف الصحى لعدم وصول خدمة الصرف الصحى لهذه المناطق واعتمادها على تصريف مياه الصرف الصحى من خلال بيارات أرضية مما زاد من إرتفاع منسوب المياه الجوفية فى المناطق ويتم التخلص من مياه الصرف الصحى بالترع والمصارف حتى أن الترع تحولت إلى أخطر بؤر تلوث بالرغم أنها تقوم برى آلاف الفدادين  من أخصب الأراضى الزراعية .

وتشهد مناطق كثيرة بالدقهلية بقرى مركز المطرية والمنزلة وبنى عبيد ومركز المنصورة وبلقاس ودكرنس ومنية النصر تهالك شبكات مياه  الشرب واشتكى الأهالى مر الشكوى من الانقطاع الدائم وضعف ضخ المياه منذ فترة كبيرة وأكدوا أن حياتهم  صعبة للغاية ولايوجد مسئول واحد يتجاوب مع شكواهم بالرغم من أن مطلبهم  مشروع وهوكوب مياه نظيف ومع أن المستشفيات الحكومية هى الملجأ الوحيد للفقراء ومحدودى الدخل من المواطنين، ومع إرتفاع أصوات مسئولى الصحة بالدقهلية بتوفير كافة الإمكانات والأدوية والأجهزة المطلوبة تبقى المستشقيات الحكومية بالدقهلية وكرا للإهمال من جانب تقصير ملحوظ فى صيانة الاجهزة الطبية من جانب آخر.بالمستشفيات لم تعد قادرة على تحقيق أمنية المرضى مع كم العقبات التى تعترضهم بداية من التكدس على شبابيك التذاكر وسوء تعامل الممرضات اللاتى إعتدن مقابلة المرضى بالصراخ وغياب الأطباء وتفرغهم للعمل فى عياداتهم الخاصة فى ظل غياب الرقابة بالإضافة إلى انتشار القطط بالمستشفيات .

ويأتي ملف إنتشار القمامة وتراكمها بشكل مخيف داخل الشوارع وأمام المدارس ومراكز الشباب والمستشفيات والمباني الحكومية بمحافظة الدقهلية، في مقدمة الأزمات حتى تحولت المؤسسات لمقالب قمامة مفتوحة فمدينة المنصورة عروس النيل وعاصمة الجمال تتراكم أكوام القمامة فى كل حارة فى كل حى وكل ميدان وأمام المستشفيات في أكوام القمامة والنفايات الطبية أمام مبنى مستشفى المنصورة العام الجديد ومديرية الصحة بالدقهلية  وأمام المستشفى التخصصى وأمام المدارس والأهالي يضطرون إلى حرقها بأنفسهم للتخلص من الحشرات والروائح الكريهة . 

721.jpg
723.png
724.png