أخبار عاجلة

من هي مايا مرسي وزيرة التضامن الاجتماعي الجديدة؟ - بوراق نيوز

من هي مايا مرسي وزيرة التضامن الاجتماعي الجديدة؟ - بوراق نيوز
من هي مايا مرسي وزيرة التضامن الاجتماعي الجديدة؟ - بوراق نيوز

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع بوراق نيوز نقدم لكم اليوم من هي مايا مرسي وزيرة التضامن الاجتماعي الجديدة؟ - بوراق نيوز

تسلمت مايا مرسي مهام عملها كرئيسة للمجلس القومي للمرأة في الأول من فبراير 2016، وهى ثالث رئيسة للمجلس منذ إنشائه في عام 2000. 
فازت الدكتورة مايا مرسي بعضوية بلجنة الأمم المتحدة سيداو ٢٠٢٣\٢٠٢٦                                             
ترأس الدكتورة مايا مرسي المجلس الوزاري لمنظمة تنمية المرأة للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي والمكتب التنفيذي لمجلس منظمة تنمية المرأة للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي والمجلس التنفيذي لمنظمة المرأة العربية.
الوظائف السابقة 
• عملت كرئيس لفريق العمل الإقليمى لبرامج وسياسات تمكين المرأة في المركز الإقليمى للدول العربية التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الفترة من 2013-2016. 
• رئيسة لمكتب هيئة الأمم المتحدة للمرأة بمصر في الفترة من  2011 – 2013.
• المنسق الوطني لمشروعات صندوق الأمم المتحدة للمرأة والإتصال بجامعة الدول العربية  خلال الفترة من  1999-2010.
• بدأت حياتها العملية في منظمات دولية من بينها المعونة الأمريكية وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي
عضويات حالية
- عضوة بلجنة الأمم المتحدة سيداو ٢٠٢٣\٢٠٢٦
- عضوة في مجلس أمناء الحوار الوطني ٢٠٢٢
- عضوة معينة من قبل رئيس الجمهورية بمجلس أمناء التحاف الوطني للعمل الأهلي التنموي ٢٠٢٤ 
مجالات الخبرة والكفاءة المحلية والاقليمية والدولية

معلومات عن مايا مرسي

بصفتها رئيسة المجلس القومي للمرأة ترأس الدكتورة مايا مرسي: المجلس الوزاري لمنظمة تنمية المرأة للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي والمكتب التنفيذي لمجلس منظمة تنمية المرأة للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي والمجلس التنفيذي لمنظمة المرأة العربية.
الدكتورة مايا مرسي سياسية متخصصة في السياسة العامة ومدافعة عن حقوق المرأة وحقوق الإنسان.
تمتلك رصيد متميز من الخبرة، اكتسبتها من خلال عملها لأكثر من 30 عامًا في العديد من المنظمات الوطنية والإقليمية والدولية، والتى يأتي من بينها المجلس القومي للمرأة، والأمم المتحدة، والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بالإضافة إلى المؤسسات الأكاديمية والقطاع الخاص..
استطاعت من خلال هذه الخبرة التى تمتلكها في تعزيز الشراكة الاستراتيجية مع جامعة الدول العربية،والإتحاد الأوروبي، ومنظمة التعاون الإسلامي، والإتحاد الأفريقي، والإتحاد من أجل المتوسط،والمؤسسات الحكومية،والمجتمع المدني، والمؤسسات الأكاديمية والقطاع الخاص. 
نجحت في إدارة وقيادة أكثر من 50 برنامج،وأعداد أكثر من 45 دليلًا تدريبيًا وكتابًا ومقالًا وبحثًا وورقة سياسات في كل من مجال:  السياسة العامة، والتنمية،والمساواة بين الجنسين،وتمكين المرأة،والسلام والأمن، والأمن الإنساني، والتمويل من أجل التنمية.
مجالات الخبرة والعمل الفنية 
السياسات العامة، الإدارة العامة، إدارة الأعمال، الإدارة والموارد البشرية، السياسات الاجتماعية والاقتصادية (نظم الرعاية الاجتماعية، برامج التحفيز المالي، التحويلات النقدية المشروطة)، الأمن الإنساني، حقوق الإنسان، المعاهدات الدولية، التخطيط الاستراتيجي، التحول  السياسي والديمقراطي، المساعدة في العمليات الانتخابية، النوع الاجتماعي والعدالة الانتقالية، النهج القائم على الحقوق، المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، إعداد إحصاءات النوع الاجتماعي وتعزيز تعميم مراعاة النوع الاجتماعي عند وضع  السياسات العامه، التخطيط والموازنات المستجيبة للنوع الاجتماعي، الموازنة القائمة على الأداء، الشمول المالي، رصد وتقييم الأثر، التجارة العادلة، ريادة الأعمال والابتكارالاجتماعي، البحوث الاكاديمية/ الاجرائية أو( البحوث الموجهة للعمل )، ومفاهيم (نظريات)تعديل السلوك.
أهم الجوائز
- أول إمرأة مصرية تحصل على جائزة "امرأة العقد في التمكين والحياة العامة" وذلك خلال مشاركتها في فعاليات "منتدى المرأة الاقتصادي" بدولة الهند  أبريل 2018.
- جائزة المرأة العربية المتميزة في مجال دعم الصحة المرأة خلال الدورة ال47 للجلسة الوزارية لوزراء الصحة العرب تحت عنوان "صحتك هي اولويتنا" في فبراير 2017 
- جائزة البيئة لعام 2017  من مركز التعاون الاوروبي العربي.
- جائزة واحدة ضمن ال50 سيدة الأكثر تأثيرا في مصر عام 2016 بتنظيم قمة أموال الغد للأفضل
- جائزة العمل الريادي للمرأة من الامارات لعام 2019
- تكريم من المركز الكاثوليكي المصري للسينما 2019، لدورها البناء في خدمة المجتمع المصري.
- تكريم من السيدة مصر الأولي في عام 2020.
- جائزة نوت للإنجاز في مجال قضايا المرأة من مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة، تقديرا لجهودها في دعم وتمكين المرأة المصرية.
- تكريم منظمة المرأة العربية لريادة العمل العربي والدولي للمرأة العربية 2023
- جائزة الإنجاز المؤسسي لتحقيق العديد من الإنجازات في مجال تمكين المرأة 2024
أهم الملفات التى قادتها الدكتورة مايا مرسي كرئيسة للمجلس القومى للمرأة
• قيادة ملف عام 2017 عامًا للمرأة المصرية، الذي أطلقه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي.
• القيادة والاشراف علي الإستراتيجية الوطنية لمصر لتمكين المرأة 2030. في مارس 2017، والتي أعلانها سيادة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي "استراتيجية المرأة الوطنية المصرية 2030"، كوثيقة وطنية لتوجيه الاجهزة التنفيذية بالدولة في جهود تمكين المرأة. يعد هذا إنجازًا قوميًا تاريخيًا لمصر، حيث أشادت الأمم المتحدة بمصر كأول دولة على مستوى العالم لإتباع إستراتيجية وطنية للمرأة تتماشى مع أهداف التنمية المستدامة 2030. كما تم إنشاء  أول مرصد وطني للمرأة لرصد التقدم المحرز في مؤشرات الاستراتيجية.
• أول رئيسة للمجلس القومي للمرأة تنجح في قيادة ملف قانون تنظيم عمل المجلس القومي للمرأة الذي أقره البرلمان في  ابريل 2018 وهو القانون الذي يضفي الطابع المؤسسي على عمل المجلس القومى للمرأة.
• قيادة ملف تعديل قانون ختان الإناث، وقانون الميراث، وتعديل قانون الاختطاف،  وقانون الجرائم الإلكترونية.
• قيادة الجهود للتصديق على ميثاق إنشاء منظمة تنمية المرأة التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي ودخولها حيز النفاذ والتي مقرها القاهرة.
خلال رئاستها للمجلس القومي للمرأة، تم عقد واستضافة العديد من المؤتمرات والاتفاقيات الدولية في مصر والتى يأتي من بينها
• استضافة الاجتماع الوزاري الرابع للإتحاد من أجل المتوسط حول "تعزيز دور المرأة في المجتمع " بالقاهرة.
• مؤتمر الإتحاد الدولي لسيدات الأعمال وصاحبات المهن وريادة الأعمال التاسع والعشرين بالقاهرة.
• بالإضافة إلى مشاركة المجلس القومى للمرأة في منتدى التحالف الدولي للشمول المالي الذي عقد بمدينة شرم الشيخ.


• استضافة اجتماع منظمة التعاون الدولي لمجموعة العمل المشكلة لانشاء نظم ولوائح منظمة تنمية المرأة في القاهرة 2019
• أستضافة المؤتمر الأقليمي للقضاء علي الزواج المبكر وختان الاناث في القاهرة 2019
• استضافة منتدي المرأة العالمي في القاهرة فبراير 2020
• اعلان استضافة مصر لمقر منظمة تنمية المرأة التابع لمنظمة التعاون الاسلامي
أهم الإنجازات التي تحققت في مجال تمكين المرأة والنهوض بها خلال رئاسة الدكتورة مايا مرسي للمجلس القومي للمرأة في الفترة من  2016-2021 
• إطلاق أول حملة وطنية حول لتمكين المرأة "التاء المربوطة: سر قوتك" بهدف الاستفادة من قوة وسائل الإعلام والاتصالات لمعالجة المفاهيم الخاطئة وإعادة تعريف دور المرأة الفعال في رفعة المجتمع وتشجيع النساء للمشاركة في جميع مجالات الحياة. والتي وصلت إلى أكثر من 135 مليون مصري ومصرية.
• تحت قيادتها تم اطلاق لأول مرة حملة لطرق الأبواب والتى وصلت إلي مايقرب من ٤٨ مليون في 27 محافظة من محافظات الجمهورية.
• إصدار مليون بطاقة رقم قومي للسيدات  بالمجان.
• تسجيل  18000 سيدة في مجموعات الادخار والإقراض.
• حصول   50000امرأة مصرية على بوليصة التأمين على الحياة بالمجان ( شهادة آمان ).
• إنشاء ٣١ وحدة لمناهضة اللعنف ضد المرأة في الجامعات.
• انشاء وحدات المرأة الآمنة داخل المستشفيات الجامعية بجامعات القاهرة، عين شمس والمنصورة
• مشاركة 7000 سيدة في كتابة  بيان المرأة صانعة السلام. 
• رعاية واطلاق حملة لأني رجل لإدماج الشباب والرجال لقضايا المرأة والتي وصلت إلي10  مليون مشاهد ومشاهدة.
• قيادة أول مبادرة مصرية لتعاون واعظات وزارة الأوقاف والراهبات وخادمات الرب "معا لخدمة الوطن".
• قيادة ملف التعاون مع البنك المركزي وتوقيع أول بروتوكول تعاون على مستوي العالم يهدف الى تنظيم التعاون بين الطرفين فيما يتعلق بدعم وتمكين المرأة المصرية اقتصاديًا وماليا، وإرساء وتعزيزمفهوم الشمول المالي بين السيدات في مصر.
• اطلاق جائزة ختم المساواة لأول مرة في مصر كأداة تحفيزية للهيئات العامة والخاصة لتبني سياسات تراعي النوع الاجتماعي.
• اطلاق محفز سد الفجوة بين الجنسين مع المنتدي الاقتصادي العالمي لأول مرة في مصر بالتعاون مع وزارة التعاون الدولي.
• المشاركة في رئاسة اللجنة الوطنية للقضاء علي ختان الاناث.
خلال تفشي فيروس كوفيد-19 اطلقت الدكتورة مايا مرسي أول ورقة برامج وسياسات بشان خطة الاستجابة السريعة لمصر لفيروس الكوفيد 19والتي هي الأولي علي مستوي العالم كما أطلقت 5 نسخ من مرصد المرأة المصرية في خلال تفشي الفيروس لمتابعة ورصد الاجراءات التي تتخذها الحكومة المصرية لمراعاة احتياجات المراة خلال الجائحة. 
كما اطلق برنامج الأمم المتحدة الانمائي مع هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة تقرير دولي لرصد جهود الدول في مراعاة احتياجات المرأة خلال تفشي الجائحة وكانت مصر هي الدولة الأولي علي مستوي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وغرب اسيا التي استجابت لاحتياجات المرأة خلال تفشي الجائحة.
ومن أهم التشريعات والقوانين التي تم اصدارها في هذه الفترة هي قانون تنظيم عمل المجلس القومي للمرأة: تعديل بعض أحكام قانون العقوبات بشأن جريمة ختان الاناث: قانون الخدمة المدنية: مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين: نص تكافؤ الفرص في قانون الاستثمار: قانون تجريم الحرمان من الميراث: قانون التأمين الصحي الشامل: تعديل المواد المتعلقة بجريمة الخطف: قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة: مكافحة جرائم تقنية المعلومات: تعديل الاجراءات الجنائية لحماية بيانات ضحايا العنف: قانون حماية البيانات الشخصية علي الانترنت: تعديل المادة المتعلقة بمسائل الولاية على مال: قانون تجريم التنمر: قرار انشاء وحدة مجمعة لحماية المرأة من العنف: قرار رفع الحظر علي عمل المرأة ليلا والعمل في قطاعات بعينها مع ضمان اجراءات الحماية لها: قرار اصدار المدونة القومية للقواعد والسلوك في وسائل النقل.
في سبتمبر 2021، قادت الدكتورة مايا مرسي أيضًا إصدار تقرير التنمية البشرية في مصر لعام 2021: مالتمية حق للجميع مصر المسيرة والمسار بصفتها مقررة التقرير لنسخته لعام 2021.
الانجازات السابقة
وقبل انضمامها للمجلس عملت الدكتورة مايا مرسي منذ العام 2013 كرئيس لفريق العمل الإقليمى لبرامج وسياسات تمكين المرأة في المركز الإقليمى للدول العربية التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وتضمنت مسؤولياتها إسداء المشورة في مجال السياسات العامة والدعم الفني من أجل تمكين المرأة، وإدماج النوع الاجتماعي في التخطيط والموازنات العامة، ورصد وتقييم ومتابعة الخطط القومية والاستراتجيات الاقليمية للنهوض بالمرأة في المنطقة العربية. وشمل عملها مجموعة واسعة من الشركاء الإقليميين بما في ذلك  جامعة الدول العربية ومنظمة المرأة العربية والعديد من الشركاء على المستوى الوطني بما في ذلك الهيئات والمؤسسات الحكومية والأهلية والمجالس القومية للمرأة والآليات الوطنية للنهوض بشؤونها في كافة البلدان العربية. 
المسيرة المهنية للدكتورة مايا مرسي والتي امتدت على مدى أكثر من عشرين عامًا فى مجال النهوض بالمرأة والدفاع عن حقوقها الأساسية شملت كذلك العمل كمديرة للمكتب الوطني لهيئة الأمم المتحدة للمرأة بمصر (2000-2013)، ومنسقة لمشاريع صندوق الأمم المتحدة للمرأة بمصر (1999-2000)، وكمسؤولة مشروع تعليم وتمكين الفتيات التابع لوزارة التعليم في مصر (1998-1999) وكمسؤولة لمشروع التنمية البشرية المستدامة الذي نفذه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالتعاون مع ووزارة الإدارة المحلية في مصر (1995-1998). كما قامت بالتدريس في قسم الإدارة العامة والاتصال في البرنامج الجامعي المشترك بين جامعة مدينة سياتل والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا التابعة لجامعة الدول العربية (1997-1998).

مساهمات مايا مرسي

وخلال تلك المسيرة ساهمت  الدكتورة مايا مرسي في العديد من المبادرات الرائدة مثل تطوير الاستراتيجية العربية للمرأة والأمن والسلام، واستراتيجية مكافحة العنف ضد المرأة العربية، وخطة العمل العربية لتنفيذ اتفاقية القضاء علي كافة أشكال التمييز ضد المرأة، بما في ذلك تطوير مؤشرات عربية لرصد تنفيذ الاتفاقية.  كما ساعدت الجهات المعنية في عدد من البلدان العربية على رأسها مصر في تطوير الموازنات العامة والخطط الوطنية لتراعي اعتبارات النوع الاجتماعي والمساواة بين الجنيسن. كما شاركت في تصميم وتنفيذ العديد من المبادرات والمشروعات الوطنية الرامية للنهوض بالمرأة في مصر، بما في ذلك مشروعات دعم الأمن والتمكين الاقتصادي للمرأة ومدها بالقروض الصغيرة والتدريب على زيادة قدراتها الإنتاجية، ومبادرات محو أمية النساء في المحافظات الأكثر فقرًا، ومبادرات تعليم البنات (الفصل الواحد ومدارس المجتمع)، وبرامج التمكين السياسي للمرأة وتدريب البرلمانيات وتقديم الدعم الفني لهن، وتأسيس المرصد الإعلامي للمرأة، ومشروع مدن آمنة وخالية من العنف ضد المرأة والفتاة، والمشروع القومي لمناهضة ختان الإناث، وإنشاء وتدريب وحدات تكافؤ الفرص في الوزارات، ومبادرات تكافؤ الفرص داخل شركات القطاع الخاص.
المؤهلات العلمية 
حصلت الدكتورة مايا مرسي علي الدكتوراه في السياسات العامة والأمن الإنساني للمرأة العربية من معهد الدراسات والبحوث العربية التابع لجامعة الدول العربية في عام 2008. وكانت قد أتمت  درجتي الماجستير في الإدارة العامة (1998) والماجستير في إدارة الأعمال (1997) من جامعة مدينة سياتل بالولايات المتحدة الأمريكية، بعد حصولها علي درجة البكالوريوس في العلوم السياسية من الجامعة الأمريكية بالقاهرة (1995) حيث كان تخصصها الفرعى فى الإعلام والصحافة.