أخبار عاجلة

بعد الصعود لـ ربع النهائي.. هل العناصر الشابة هي سر تفوق إسبانيا في يورو 2024؟ - بوراق نيوز

بعد الصعود لـ ربع النهائي.. هل العناصر الشابة هي سر تفوق إسبانيا في يورو 2024؟ - بوراق نيوز
بعد الصعود لـ ربع النهائي.. هل العناصر الشابة هي سر تفوق إسبانيا في يورو 2024؟ - بوراق نيوز

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع بوراق نيوز نقدم لكم اليوم بعد الصعود لـ ربع النهائي.. هل العناصر الشابة هي سر تفوق إسبانيا في يورو 2024؟ - بوراق نيوز

الأربعاء 03/يوليو/2024 - 08:22 م

أظهر منتخب إسبانيا تفوقًا كبيرًا في مسابقة يورو 2024 التي تقام في الوقت الحالي بدولة ألمانيا، حيث شارك المنتخب الإسباني في العديد من المباريات في تلك البطولة.

سر تفوق منتخب إسبانيا في بطولة يورو 2024

وخاض منتخب إسبانيا في دور المجموعات في بطولة يورو 2024 ثلاث مواجهات من العيار الثقيل، حيث استطاع الماتادور أن يحقق الفوز في تلك المباريات، في ظل أن المجموعة التي انضم إليها كانت الأصعب في البطولة في نسختها الحالية.

وفي المباراة الأولى استطاع المنتخب الإسباني أن يفوز على كرواتيا، وهو الأمر الذي تحقق في المباراة الثانية التي خاضها أمام إيطاليا، بجانب مباراة الجولة الثالثة أمام ألبانيا.

ولم يتغير أي شيء في المباراة الرابعة التي خاضها منتخب إسبانيا في دور الـ 16 في البطولة الأوروبية، حيث خاض الماتادور مواجهة أمام جورجيا في هذا الدور، واستطاع أن يحقق الفوز في تلك المباراة بنتيجة 4-1.

ويتساءل الكثير عن سر هذا التفوق الكبير الذي حققه منتخب إسبانيا في تلك النسخة من بطولة يورو في الأيام الأخيرة، إذ اعتقد البعض أن السر في العناصر الشابة التي يمتلكها المنتخب الإسباني.

وكان هناك العديد من اللاعبين في منتخب إسبانيا الذين ظهروا بشكل جيد في الفترة الأخيرة أهمهم لامين يامال ونيكولاس ويليامز، حيث أظهر يامال العديد من المهارات الفنية المميزة منذ المباراة الأولى لمنتخب إسبانيا، وبالفعل صنع اللاعب هدفًا في المباراة الأولى للماتادور أمام كرواتيا مساهمًا في الفوز.

وفي المباراة الأخيرة أمام جورجيا لم يتأخر اللاعبان عن المساهمة رفقة منتخب إسبانيا، إذ سجل ويليامز هدفًا في تلك المباراة وصنع هدفًا آخر، في ظل صناعة لامين يامال هدفًا في المباراة أيضًا.

وبالتالي يعد اللاعبان من العناصر القوية في المنتخب الإسباني، كما يسعى اللاعبان لمواصلة هذا التألق في الفترة المقبلة في البطولة، خصوصا في المباراة المقبلة التي سيخوضها منتخب إسبانيا في ربع النهائي أمام ألمانيا، لذلك يعد الماتادور مرشحين بقوة للوصول إلى المباراة النهائية في البطولة بفضل الثنائي، بجانب العناصر الشابة الأخرى التي أثبتوا بالفعل أنهم السر في تفوق منتخب بلادهم.