رئيس وزراء باكستان يتوجه إلى الصين في زيارة رسمية - بوراق نيوز

رئيس وزراء باكستان يتوجه إلى الصين في زيارة رسمية - بوراق نيوز
رئيس وزراء باكستان يتوجه إلى الصين في زيارة رسمية - بوراق نيوز

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع بوراق نيوز نقدم لكم اليوم رئيس وزراء باكستان يتوجه إلى الصين في زيارة رسمية - بوراق نيوز

غادر رئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف اليوم الثلاثاء إسلام أباد متوجها إلى الصين في زيارة رسمية تستغرق خمسة أيام وتعد الأولى له منذ توليه منصبه في مارس الماضي.

 

وذكرت قناة (جيو نيوز) الباكستانية، في نسختها الإنجليزية، أن هذه الزيارة تهدف إلى تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية الثنائية بين إسلام أباد وبكين وجذب المستثمرين الصينيين إلى باكستان.

 

وأشارت القناة الباكستانية إلى أن هذه الزيارة تأتي بعد تلقي شريف دعوة من الرئيس الصيني شي جين بينج ورئيس مجلس الدولة لي تشيانج، مضيفة أنه من المقرر أن يزور رئيس الوزراء الباكستاني مدينتين صينيتين أخريين بخلاف العاصمة بكين وهما "شيان" و"شينزين"، وسوف يجري اجتماعات رفيعة المستوى خلال زيارته لبكين أبرزها لقاء الرئيس الصيني شي جين بينج ورئيس مجلس الدولة لي تشيانج وعدد من المديرين التنفيذيين للشركات الصينية الرائدة التي تعمل في مجال النفط والغاز والطاقة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتكنولوجيات الناشئة بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية بين إسلام أباد وبكين.

 

رئيس الوزراء الكوري الجنوبي: سندعم ليبيا في مجلس الأمن لتحقيق الاستقرار السريع

أكد رئيس الوزراء الكوري الجنوبي "هان دوك-سو " أن الحكومة الكورية باعتبارها عضوا غير دائم في مجلس الأمن للفترة 2024-2025، ستدعم ليبيا لتحقيق الاستقرار السريع، مطالبا الجانب الليبي بدعم الأنشطة الآمنة للشركات الكورية والشعب الكوري في ليبيا.

 

ووفقا لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" ثمن "هان" خلال لقائه نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي "موسى الكوني " الذي يقوم بزيارة لسول لحضور القمة الكورية الأفريقية التى انطلقت أعمالها اليوم تطوير العلاقات الثنائية القائمة على الثقة والتعايش، مشيرا إلى مشروع النهر الصناعي العظيم في الثمانينات من القرن الماضي كرمز لهذه العلاقات.

 

من جانبه أوضح "الكوني" أن الوضع في ليبيا أصبح مستقرا، معربا عن أمله في أن تدخل الشركات الكورية في ليبيا مرة أخرى ويتم تنشيط التعاون الاقتصادي بين البلدين من خلال تعزيز التبادلات الشعبية .

 

كوريا الجنوبية تبدأ رسميا رئاستها الدورية لمجلس الأمن الدولي

بدأت كوريا الجنوبية رسميا رئاستها الدورية لمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، والتي تستمر لمدة شهر، وكشفت عن خطة لعقد اجتماع مفتوح حول وضع حقوق الإنسان في كوريا الشمالية.

 

وقال السفير الكوري الجنوبي لدى الأمم المتحدة هوانغ جون-كوك، في تصريح اليوم الثلاثاء، وفقا لوكالة الأنباء الكورية "يونهاب" ، إن مجلس الأمن سيعقد اجتماعا حول حقوق الإنسان في كوريا الشمالية في منتصف هذا الشهر وسيعقد مناقشة مفتوحة رفيعة المستوى حول الأمن السيبراني في 20 يونيو. 

 

وأكد مجددا أن كوريا الجنوبية ستعقد اجتماعا لمجلس الأمن الدولي إذا لزم الأمر للرد على الاستفزازات الكورية الشمالية المحتملة.مضيفا أن السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية هما من الاهتمامات الكورية الأساسية، و لذلك، كوريا الجنوبية على استعداد لعقد اجتماع ردا على أي استفزازات محتملة من قبل كوريا الشمالية كما فعل المجلس في الأسبوع الماضي".

 

واستعرض السفير الكوري الجنوبي لدى الأمم المتحدة برنامج العمل الذي يوضح خطط مجلس الأمن الدولي للاجتماعات والارتباطات الأخرى لشهر يونيو، حيث تتولى كوريا الجنوبية، وهي عضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي، الرئاسة لأول مرة منذ عقد من الزمن.

 

ووفقا لوكالة "يونهاب" ، تأتي رئاسة كوريا الجنوبية لمجلس الأمن الدولي وسط تصاعد التوترات في شبه الجزيرة الكورية بسبب "الأعمال الاستفزازية" الأخيرة التي قامت بها بيونغ يانغ، بما في ذلك إطلاق قمر اصطناعي للتجسس العسكري، وتدريبات على المدفعية، وإرسال بالونات القمامة، والتشويش على إشارات الملاحة بنظام تحديد المواقع العالمي، ناهيك عن خطابها الصارم ضد سيئول.

 

وتتناوب الدول الأعضاء الـ15 في المجلس رئاسة مجلس الأمن الدولي على أساس شهري. وكانت سول قد تولت آخر مرة رئاسة مجلس الأمن الدولي في مايو 2014.