شاهد.. أغنية "بالعلالي" لـ عمر العبداللات وأصالة وحسين الجسمي وماجد المهندس - بوراق نيوز

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في موقع بوراق نيوز نقدم لكم اليوم شاهد.. أغنية "بالعلالي" لـ عمر العبداللات وأصالة وحسين الجسمي وماجد المهندس - بوراق نيوز

أطلق الفنان عمر العبداللات، اليوم، أغنية "بالعلالي"، بمثابة هدية إلى جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، والشعب الأردني بمناسبة اليوبيل الفضي لجلوسه على العرش، وتسلمه سلطاته الدستورية.

وذلك في تعاون فني ضخم يجمع كوكبة من نجوم الغناء العربي، وهم الفنان ماجد المهندس والفنانة أصالة نصري والفنان حسين الجسمي والفنان عمر العبداللات.

العمل الذي قام بإنتاجه الفنان عمر العبداللات، هو من كلمات الشاعر الإماراتي علي الخوار، وألحان عمر العبداللات، وتوزيع موسيقي حاتم منصور، وطرح بشكل رسمي، وأصبح متوفراً للاستماع والمشاهدة، عبر المنصات الموسيقية والإذاعات والصفحات الرسمية للفنان عمر العبداللات، وعبر منصات "يوتيوب" وصفحات "السوشيال ميديا".

ويعد اجتماع أربعة نجوم بحجم المهندس وأصالة والجسمي والعبداللات، في عمل غنائي واحد، مهدى للشعب الأردني، دلالة كبيرة على محبة وتعاضد الشعوب العربية مع بعضها البعض، ووقوفها معاً في مناسباتها الوطنية والشعبية.

وعبر الفنان عمر العبداللات عن سعادته بمشاركة الكوكبة الفنية المميزة من إخوانه النجوم العرب في هذا العمل الفني موجهاً لهم رسالة شكر وامتنان على مشاركتهم وجهودهم الطيبة وحرصهم على المشاركة محبةً في الأردن وقائدها وشعبها، كما وعبر عن سعادته بمرور 25 عاماً على تولي الملك عبد الله الثاني سلطاته الدستورية، مشيرًا إلى أنه أقل شيء يمكن أن يقدّمه لبلاده في هذه المناسبة الوطنية.

فيما هنأت أصالة الشعب الأردني بمناسبة اليوبيل الفضي، وقالت: "إن شاء الله دائماً بالأمان والطمأنينة والاستقرار، ومن خلالكم نحن نعيش السكينة كل عام وأنتم بألف خير، إلى جلالة الملك عبد الله مني كل المحبة والاحترام".

وهنأ المهندس بدوره قائلاً: "كل عام وجلالة الملك والشعب الأردني بألف ألف خير، أتمنى من قلبي دوام الأزدهار والنجاح الدائم لهذا البلد العظيم".

كما شارك الجسمي بالتهاني، مقدماً تمنياته الطيبة للأردن وجلالة الملك بالسعادة والفخر والسؤدد، مؤكداً أنه يشعر وكأنه في بلده كلما زار الأردن.

وقد هنأ الشاعر الإماراتي علي الخوار، المملكة الأردنية الهاشمية قيادة وشعباً بأعيادها الوطنية وعبر عن فرحته العارمة من خلال أبياته الشعرية التي كتبها محبة في الأردن.

وأغنية "بالعلالي" استغرق تنفيذها وقت طويل لتظهر في صورتها النهائية، وأوضح العبداللات أن مراحل العمل في الأغنية من تسجيل الصوت والألحان والوتريات، تمت في عدة مواقع واستديوهات مُتخصصة بين عمان ودبي ومصر والبحرين، وشكر العبداللات كل من ساهم في إنجاز العمل وعلى رأسهم الشاعر الإماراتي الكبير علي الخوار، الذي كان من أوائل الحاضرين في ورشة العمل والفنية وعلى حرصه الشديد على أن يظهر هذا العمل بالشكل المميز والموزع الموسيقي حاتم منصور والمشرف على تأليف الوتريات الموسيقار يحيى الموجي، ومهندس الصوت إيهاب نبيل وتامر حسن وجميع الموسيقيين، ومهندس الصوت جاسم محمد، الذي قام بعملية المكس والماستر، وشركة ماب آرت برودكشن "عماد باسيل" وعلاء فياض الذي قام بتصميم الفيديو والجرافيك، ولاعبي المنتخب الوطني الأردني يزن نعيمات ويزن العرب، والمشرف العام عبدالله البداد والمنتج المنفذ أحمد العبداللات.

" title="YouTube video player" frameborder="0">